انت الزائر رقم 
D-UNIT
 

دى يونت D-UNIT

السبت, 2017-12-16, 8:18 AM
أهلاً بك, ضيف | RSS

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

                                                شيخى ومعلمى الفاضل فضيلة الشيخ :

ابو حفص (حفظك الله لنا) امين

 

الاسم : تامر رشاد احمد سرور

الكنية : ابو عيسى

الدراسة الاكاديمية : حاصل على المعهد الفنى التجارى قسم الضرائب والتامينات

 

1-   بدات فى بلدتى المنصوره بحفظ ما تيسر من القران الكريم على يد الشيخ عبد العزيز رحمه الله واعطانى شهادة موثقه من الازهر الشريف بسته اجزاء فى عمر يناهز الاربع سنوات

2-   ثم على تلميذه محمد متولى (حفظه الله) بمجمع الايمان بالمنصوره

3-   ثم اكملت على يد الشيخ محمد السعيد بمسجد النور بالمنصوره وهو ايضا تلميذ الشيخ عبد العزيز (رحمه الله)

4-   وحفظت على يد الشيخ محمد السعيد الاربعون النوويه وربع صحيح الامام البخارى ثم تركنى لاكمله حفظا (وما زلت احفظ فيه حتى الان)

5-   وقرات كتاب الؤلؤ والمرجان وما نابانى من اسئله كنت اعرضها على الشيخ ثم فتح البارى كذلك (وما زلت اقرا فيه)

6-   وقرات عدة كتب للعلامه بن القيم وتفسير الجلالين وبن كثير وبعض الكتب والاجزاء لغيرهم

7-   ثم حفظت سلسلة الذهب ومسند ابى بكر رضى الله عنه من مسند الامام احمد

8-   وما يقارب الالف حديث من بن ماجة

9-   واخذت على يديه علم التوحيد والفقه

10-                     ثم ارتحلت الى كفر الشيخ لاسمع من فضيلة الشيخ ابى اسحاق الحوينى وسمعت منه ما تيسر من صحيح الامام مسلم بن الحجاج وقد اهتم بى الشيخ وسلمنى لاحد الاخوه يدعى محمد سعد وبدا معى فى الثمرات الزكيه فى العقائد السلفيه وحفظ متن الطحاويه والواسطيه  ولاكنه لم يكملهم معى لانشغاله فاستعنت بالله ويسر لى الشيخ محمد السعيد المذكور سابقا فى شرح اجزاء من الطحاويه والواسطيه وقرات شرح الواسطيه لابن العثيمين رحمه الله مع عرض الاسئلة عليه ايضا واكرمنى الله ايضا فى هذه الرحله بسماع كلا من

11-                     فضيلة الشيخ وحيد عبد السلام بالى كان يشرح صحيح البخارى وكان شرحا اغلبه فقهيا ثم انقطع ايضا للظروف الامنية وقتها

12-                     وفضيلة الشيخ صلاح عبد الموجود فى شرح سنن الترمذى ولم يكمله ايضا

13-                     وبعدما عدت كان قد دلنى الشيخ ابى اسحاق (حفظه الله ) على الشيخ احمد النقيب فذهبت اليه فاحرزت منه علما كثيرا بارك الله فيه وفتح لى ابواب كثيره كعلم اصول التفسير واللغه وغيرها وقد لاحظت الشيخ الفاضل كانه فى الرقائق كالشيخ يعقوب وعلميا كابى اسحاق حفظ الله الجميع وهو كثير الفقه ولاكنه لم يكمل كتابا ايضا ثم جلست على يد الشيخ محمد حسان حفظه الله وبدا بالتوحيد واطال ثم السيره وظللت فى مجلسه قرابة الاربعة سنوات وكذلك الشيخ مصطفى العدوى حفظه الله حضرت معه تفسير جزء عم وغيره ثم شرح صحيح البخارى وبدا بمجمع الايمان ثم مجمع الرحمن بطلخا وانقطع فى باب الايمان ولاكنى كنت ملازم درسه الاخر بمسجد التوحيد مجلس التفسير وشرح جزء من مصطلح الحديث ولم يكمله وهو من اكثر المشايخ الذين حضرت لهم فقد استمررت فى درسه قرابة العشر سنوات واكثر لما فى علمه الغزير حفظه الله

14-                     ثم التحقت بمعهد اعداد الدعاه وحفظت المنظومه البيقونيه وشرحها على يد الشيخ ابى عمير مجدى عرفات حفظه الله وايضا جلست اليه فى شرح صحيح البخارى ولم يكمله ايضا وقد اعطانى سيرته الذاتيه بخط يده وسارفقها ان شاء الله

15-                     وفضيلة الدكتور على لقم فى اللغه وكان يشرح الفية بن مالك شرح بن عقيل وقد راجع لى مطويه هو والشيخ مجدى عرفات والشيخ محمد السعيد وسارفقها ان شاء الله

16-                     وكذلك الدكتور ايمن خليل فى الفقه

17-                     ثم اشار على الشيخ محمد السعيد بترك المعهد للتركيز فى حفظ الاحاديث وشروحها ووافقه الشيخ على لقم حين ذكرت الامر له واستاذنته فتركت المعهد على ما راوه لى وظللت اكمل حفظ الاحاديث وقراءة شروحها وحفظت متن تحفة الاطفال والجزريه والمهم من الفية السيوطى والعراقى وقرات شرحها للسخاوى والشرح المبسط جدا للعلامه احمد شاكر على السيوطى وما تيسر من الواسطية ايضا ثم ركزت اكثر فى حفظ الاحاديث

18-                     ثم  بدات فى الفية بن مالك مع شرح بن عقيل والكتاب لسيبويه مع فضيلة الدكتور هشام رجب ولما احسست انى اثقلت عليه فعرضت عليه ان اكملهم وما يقف على اسئله فيه كما كنت افعل مع الشيخ محمد السعيد فقبل ذلك وكان ايسر له حفظه الله

والذين تشرفت بسماعهم ايضا الشيخ محمد حسين يعقوب والشيخ ابى ذر القلامونى والشيخ صلاح عبد الجواد والشيخ ياسر برهامى والشيخ احمد فريد والشيخ حافظ الصانع (تجويد) وهذا ما اتذكره الان

19-                     ومما علمته من شروط الحافظ ايضا ان يعرف شيوخه وشيوخ شيوخه وكلما توسع فى ذلك كلما كان اوثق واول شىء شرف الاتصال بالنبى الكريم صلى الله عليه وسلم وحفظ كتب السنه والفنون الاخرى وعلى الاخص من يظهرون وينكرون علينا تلك الكتب واننا وجدناها هكذا وعلى الاخص مما نعانيه اليوم من انتشار الفرق والمذاهب المنكرون للسنه

 

واتمنى من الله ان انال شرف اجازتكم شيخنا واتمنى من الله ان يكمل على نعمته بالجلوس تحت ارجلكم لانهل من علمكم الذى اورثكم اياه الانبياء صلوات الله وسلامه عليهم